المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم يواجه مساء اليوم بداية من الساعة الثامنة منتخب بوتسوانا في ثاني الجولات التصفوية لكان الكاميرون 2021.

• 18 نوفمبر, 2019 • القسم: الأخبار الرياضية

يخوض المنتخب الجزائري لكرة القدم سهرة هذا الاثنين، ثاني خرجة  له ضمن حملة التصفيات المؤهلة لكأس افريقيا-2021 أمام بوتسوانا بملعب غابورون (00ر20 سا/ بالتوقيت الجزائري)، وذلك عقب تحقيقه انطلاقة مدوية، خلال الجولة الأولى بمعقله على حساب زامبيا (5-0)، بنية الفوز وتعزيز ريادته للمجموعة الثامنة.

وسافر “الخُضر” بمعنويات مرتفعة إلى بوتسوانا، بعد سحقهم لفريق “الرصاصات النحاسية”، حيث يستهدفون تحقيق ثاني فوز على التوالي أمام منافس يقوده المدرب الجزائري عادل عمروش، الذي أشرف على نادي مولودية الجزائر خلال موسم 2018-2019.

ويضم المنتخب البوتسواني في سجلاته، مشاركة واحدة في نهائيات كأس أمم إفريقيا، خلال طبعة 2012 التي نظمت مناصفة بين الغابون وغينيا الاستوائية، تميزت بخروجه من الدور الأول.

ورغم أن أبطال إفريقيا-2019 مرشحون فوق العادة للإطاحة بمنتخب بوتسوانا، المُصنف 146 عالميا، إلا أن على كتيبة بلماضي أخذ الحيطة والحذر لتفادي عامل المفاجأة من طرف تشكيلة “الأحمرة الوحشية” التي عادت بنقطة ثمينة من زيمبابوي (0-0) برسم الجولة الأولى، حيث تأمل في كسب نتيجة إيجابية أخرى أمام رفاق الهداف بغداد بونجاح.

واكد الناخب الوطني جمال بلماضي أن الهدف هو العودة بالفوز فيما اعتبر رئيس الاتحادية الجزائرية، خير الدين زطشي، أن “جميع المقابلات صعبة، سيما خارج الديار.

وسيدير هذه المقابلة ثلاثي تحكيم أوغندي بقيادة شلاغات علي سبيلا، بمساعدة مواطنيه لي اوكيلو و ايسا ماسيمبي، بينما سيكون وليام اولويا من أوغندا كذلك حكما رابعا.

وخلال اللقاء الثاني للمجموعة الثامنة، يستقبل منتخب زامبيا يوم الثلاثاء بلوزاكا (00ر17 سا) نظيره من زيمبابوي لتحقيق الاستفاقة وتفادي رهن حظوظه في انتزاع بطاقة الصعود إلى العرس الإفريقي لعام 2021 بالكاميرون.

أضف تعليقك