صحة الام و الطفل/ ضربة الشمس

• 3 يوليو, 2018 • القسم: الحصص

#صحة_الام_و_الطفل برنامج يهتم بصحة #الام و #الطفل يرافقكم من خلاله الآن الإعلامــــــــــــي#سلطان_سعودي و ترافقه اخصائية #طب #الأطفال د.تومي ، موضوع نهار اليوم #التعرض لضربات الشمس أو التعرض لحرارة مفرطة أسبابه أعراضه و كيفية علاجه .

ضربة الشّمس ضربة الشمس هي حالة مرضيّة تحصل بشكل مفاجئ للأشخاص الذين يتعرّضون لأشعة الشمس لفترات طويلة، ممّا يؤدّي لحدوث خلل بالدماغ وتؤدي إلى الوفاة بحالة عدم أخذ الإجراءات والاحتياطات اللازمة لإسعاف المصاب، تعرف ضربة الشمس أو ضربة الحرارة منذ الزمن القديم حيث إنّ أكثر المصابين بها كانوا من فئة العمال الأفارقة الذين كانوا يعملون بالمناجم والحفريات، والتي بدورها كانت تؤدي للوفاة بشكل فوري لعدم العلم بطرق الإسعاف لهذه الحالة، أمّا بوقتنا الحالي ومع تطور العلم والطب تم التوصل للعديد من الطّرق التي تقي من ضربة الشمس إضافةَ لطُرق الإسعاف والعلاج. كما ويصاب بضربة الشمس الأشخاص الذين يعملون لفترات طويلة تحت أشعة الشّمس، والمعتمرين، والحجاج، واللاعبين الرياضيين، ولهؤلاء ممّن يفضّلون الاستجمام على البحر حيث ترتفع درجة حرارة الجسم بشكل مفاجئ ممّا يؤثّر على مصدر الإحساس بالجسم، ويعمل على تعطيل مراكز الإحساس بالجسم ويعطّل عمل الدماغ الذي يقوم بدوره على ضبط حرارة الجسم، حيث أن حرارة الجسم تصل إلى الأربعين وأكثر ممّا يؤدي للموت السريري للدماغ، ومن الفئات التي تكون أكثر تأثُّراً مقارنةً بغيرها من الأشخاص بضربة الشمس نذكر: الأطفال الصغار. كبار السن. مرضى السكري. مدمنين الكحول. مدمنين المخدرات. مرضى القلب. الشخص غير المعتاد على الحرارة العالية. أسباب الإصابة بضربة الشمس الجفاف الشديد للجسم ممّا يؤدي إلى احتقان الخلايا الدماغيّة وارتفاع حرارة السائل المحيط به ممّا يؤدّي إلى سرعة بدقات القلب والتنفس. انخفاض نسبة السوائل في الجسم مع عدم تعويض نقص هذه السوائل والانخفاض الحاصل في نسبة الأملاح بالجسم. خلل بعمليات الجسم الحيوية. فقدان توازن الجسم. أعراض الإصابة بضربة الشمس التعرّق الشديد. الإرهاق العام. الصداع الشديد المستمر. الميول للنوم الشديد. طنين بالأذنين. شرب السوائل بشكل كبير. اضطرابات بالوعي. جفاف شديد للجلد. احمرار الوجه. تشوّش بالرؤيا. شعور بدوار مستمر. الغثيان والقيء. صعوبة بالتنفس. طرق الوقاية من الإصابة بضربة الشمس عدم التعرّض للشمس لفترات طويلة. الحفاظ على رطوبة الجسم. تناول كميّات كافيّة من السوائل عند التعرّض للشمس. ارتداء الخوذة الواقية من أشعة الشمس للعاملين تحت الظروف الجويّة والحرارة. تجنّب الخروج بأوقات الذروة. الإسعافات الأولية لضربة الشمس يتم وضع المصاب بمكان بارد وجاف وبعيداً عن أشعة الشمس مع إزالة ملابسه الخارجية ليتمكن من التنفس مع وضع كمادات من الماء البارد على الجسم والرأس. يتم نقل المصاب بعد تبريد الجسم إلى المستشفى لأخذ العناية اللازمة والعلاج المناسب

أضف تعليقك